الرئيسية | الاخبار | هيئة الإعلام والاتصالات: نعتزم اطلاق الرخصة الرابعة

هيئة الإعلام والاتصالات: نعتزم اطلاق الرخصة الرابعة

عدد القراءات : 7

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هيئة الإعلام والاتصالات: نعتزم اطلاق الرخصة الرابعة

 

الأحد 10 شباط 2019 - 19:05

 

بغداد - واع

بحث رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، مع رئيس الجهاز التنفيذي ورئيس واعضاء مجلس امناء هيئة الاعلام والاتصالات منجزات الهيئة ومعوقات عملها.

وذكر بيان صادر عن الهيئة تسلمته (واع)،اليوم الاحد ، ان "رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة علي الخويلدي اكد خلال لقائه رئيس الجمهورية ان الهيئة تسير في خطى متسارعة لتتوافق اعمالها مع التطور الكبير في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العالم وبما يتوافق والامر 65 النافذ الذي تشكلت بموجبه الهيئة واستنادا الى بنود الدستور الذي كفل للهيئة العمل باستقلالية ادارية ومالية".

وقدم الخويلدي لرئيس الجمهورية "شرحا مفصلا للمشاريع الاستراتيجية للهيئة في صدارتها مبادرة دوم 2025 ومشاريعها واهدافها واهميتها"، لافتا الى ان "الهيئة هي الجهة الوحيدة في مؤسسات الدولة العراقية التي وضعت سياسة واستراتيجية عمل لمدة سبع سنوات، تتضمن قطاعات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العراق في العام 2025 واثرها على الوضع التكنولوجي والاقتصادي والتعليمي والصحة والمالي العراقي".

ودعا رئيس الجمهورية لان يكون له دور في حل موضوع الديون المترتبة بذمة المؤسسات الاعلامية، فيما لفت ان هيئته قدمت الى البرلمان كتابا رسميا بناء على قرار مجلس الامناء لوضع الية لاسقاط الديون عرفانا للمؤسسات الاعلامية لما قدمته من جهد كبير في عمليات تحرير الارض من عصابات داعش الاجرامية.

من جهته، اشاد رئيس الجمهورية بدور الهيئة وضرورة تفعيل دورها الداعم الى تحرر سوق الاتصالات والمعلومات، داعيا في الوقت نفسه بان تأخذ دور اكثر في عمليات تنظيم الاتصالات باعتباره عصب الحياة الاقتصادية في اغلب دول العالم، فضلا عن ايجاد صيغة تعاون وتفاهم بين الهيئة و وزارة الاتصالات لتحديد الصلاحيات في ما يخص ادارة وتنظيم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

من جانبه، اوضح رئيس مجلس الامناء في الهيئة اشرف الدهان لرئيس الجمهورية المشاريع التي تعمل الهيئة على اطلاقها، في مقدمتها مشروع الرخصة الرابعة وتفصيلات العمل على هذا المشروع، فضلا عن العمل تعمل على اطلاق مشروع (Fixed Broadband) ومشروع القرية الذكية لتكون فرصة جديدة للشركات العالمية للاستثمار بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

بدوره، قدم عضو مجلس الامناء سركوت نامق ايضاحا عن الية تسعير خدمات الاتصالات في العراق، مبينا انها تخضع للعرض والطلب، منوها الى ان الهيئة تشجع على تقديم العروض والخدمات باسعار تنافسية بما يخدم مصلحة المواطن.

الى ذلك، اكد عضو مجلس الامناء جاسم اللامي للرئيس صالح حضور الهيئة الفاعل في المؤتمرات الدولية وخصوصا اجتماعات مجلس وزراء الاعلام العرب واعادة العراق لدوره الريادي والحيوي في تنظيم الاعلام العربي، فضلا عن تنظيم قطاع الاعلام العراقي وفق اليات جعلت منه ظهيرا وسندا لمؤسسات الدولة والقوات الامنية في منازلتها مع عصابات داعش الاجرامية.

ووعد رئيس الجمهورية انه سيكون على تواصل مع هيئة الاعلام والاتصالات ومتابعة اعمالها، والسعي لحل وتذليل جميع العقبات التي تواجهها لاخذ دور اكثر في تطوير وتحرير سياسات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بما يسهم في جلب الشركات الاستثمارية الكبرى الى العراق، كما ودعا الهيئة وشركات الاتصالات العاملة في البلاد الى اطلاق مشاريع تنموية، مثل المشاركة في اعادة اعمار مناطق بغداد التاريخية والاثرية، ودعم مشاريع التربية والتعليم.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Newsletter

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي