الرئيسية | الاخبار | العبادي: الإصلاحات تستهدف المحاصصة وداعش تهدد أمن تركيا والأردن

العبادي: الإصلاحات تستهدف المحاصصة وداعش تهدد أمن تركيا والأردن

عدد القراءات : 154

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
 

 

 العبادي: الإصلاحات تستهدف المحاصصة وداعش تهدد أمن تركيا والأردن

 

 

اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، ان الإصلاحات الحكومية تستهدف المحاصصة السياسية.

وقال العبادي، خلال كلمته في مؤتمر [حكومتكم بخدمتكم]  إن "المحاصصة السياسية هي جزء من ملفنا الإصلاحي، لان ضوابط التعيينات تأتي من نفس الحزب وبعيدة عن المهنية وتقترب من الأقارب والمحسوبية وعدم وجود تكافؤ في الفرص للآخرين، فمبدأ انجاز المعاملات سيقضي على جزء من هذه المحاصصة".

وأضاف إن "التظاهرات هي إنذار وتنبيه للنظام وإصلاحه لان هناك تفاوت في الرواتب والامتيازات، لان بعض الحمايات لبعض الشخصيات تعادل مجموع ثلاث فرق، لكن ضمن القياس الحقيقي هذا غير معقول، وقد وضعت قياسا لنفسي كرئيس للوزراء ورأيت كم نحتاج"، مبينا إن "هذا التخفيض لأننا نعاني من انهيار لأسعار النفط".

وبين العبادي "كنا نعرف إن البعض والمقربين منا سينقلبون علينا بعد هذه الإصلاحات، وهي قد تكلفنا حياتنا"، لافتا الى ان "البديل عنها [الاصلاحات] هي الدكتاتورية والفوضى، ولكن تبقى الإصلاحات لتصحيح المسار السياسي ونحن ماضون بذلك".

وعن الوضع الأمني أشار العبادي إلى إن "تأثير داعش لا يقتصر على العراق فقط وإنما بدأ يؤثر على امن تركيا والأردن، وهذا تهديد حقيقي وواقعي وليس كلام نظري لذا يجب محاربة التنظيم والتصدي له".

وتابع إن "القوات الأمنية مرحب بها اليوم في الرمادي وصلاح الدين، وهناك نداء استغاثة من أهالي نينوى لتحريرهم من العصابات الارهابية"

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Newsletter

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي