الرئيسية | الاخبار | معصوم يتسلم رسالة من الصدر بشأن الأوضاع السياسية

معصوم يتسلم رسالة من الصدر بشأن الأوضاع السياسية

عدد القراءات : 218

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
معصوم يتسلم رسالة من الصدر بشأن الأوضاع السياسية

 

41 مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 10:27 صباحًا
 

تسلم رئيس الجمهورية فؤاد معصوم رسالة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بشأن آخر المستجدات السياسية، وفي حين بعث برقية تعزية الى نظيره الكوبي راؤول كاسترو بوفاة شقيقه زعيم الثورة الكوبية فيدل كاسترو، بحث مع نائبه اسامة النجيفي الاوضاع السياسية والامنية وحماية النازحين.وأفادت بيانات رئاسية تلقتها «الصباح»، بأن معصوم أكد، لدى استقباله وفدا من التيار الصدري ضم علي سميسم وصلاح العبيدي وعادل الطائي، حاملا معه رسالة من سماحة الصدر إليه، تتعلق بآخر المستجدات السياسية في البلاد، «ضرورة تعزيز التكاتف وتوحيد الجهود من أجل تحقيق النصر النهائي على داعش والعمل على إيجاد السبل الكفيلة بحل القضايا السياسية والبدء بمرحلة عودة النازحين وإعادة بناء المناطق المتضررة، فضلا عن تطوير العملية السياسية في البلاد».

بدوره، أشار وفد التيار الصدري، بحسب البيان، الى ان «التيار ماض في تصوراته في ما يتعلق بترسيخ المشتركات الوطنية التي من شأنها درء المخاطر التي تحدق بحاضر البلاد ومستقبلها، والعمل الجاد من أجل تجاوز الأزمات السياسية والاقتصادية»، مثمناً «جهود الرئيس معصوم في تقريب المواقف السياسية وتوفير مناخات التفاهم بين الفرقاء السياسيين».وفي زيارة لنائبه أسامة النجيفي بمناسبة رحلته العلاجية التي يقوم بها لاجراء فحوصات طبية اعتيادية، تداول الجانبان «المستجدات على الساحتين السياسية والأمنية لا سيما الانتصارات التي تحققها القوات الأمنية بجميع تشكيلاتها على عصابات داعش الارهابي، إلى جانب توفير المستلزمات الانسانية لحماية النازحين».

إلى ذلك، بعث رئيس الجمهورية برقية تعزية الى نظيره الكوبي راؤول كاسترو بوفاة شقيقه زعيم الثورة الكوبية فيدل كاسترو عن عمر 90 عاماً.

وقال معصوم في البرقية: «تلقينا بحزن وأسى بالغين نبأ وفاة المغفور له زعيم الثورة الكوبية وشقيقكم الأكبر الرئيس الكوبي الراحل فيدل كاسترو بعد حياة طويلة في خدمة قضايا وطنه وشعبه، وعن قضايا التحرر والعدالة في العالم أجمع».

وأضاف معصوم «اذ نعبّر لكم وللحكومة وللشعب الكوبي الصديق عن خالص التعازي بهذا المصاب الجلل، نتمنى لكم وللشعب الكوبي الصديق كل التوفيق والسؤدد».

من جانب آخر، كررت رئاسة الجمهورية نفيها عدم امتلاك صفحة خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.وذكر بيان رئاسي أن «المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية يجدد نفي وجود اي صفحة خاصة عائدة الى رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم او مكتبه الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يؤكد ان الموقع الالكتروني الرسمي الوحيد المعتمد حالياً لنشر الأخبار الخاصة بالرئيس معصوم هو الموقع الالكتروني الرسمي.

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Newsletter

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي