عقيل جمعه عبد الحسين الموسوي
عقيل جمعه عبد الحسين الموسوي

الجيش الاميركي: معركة استعادة الرمادي اقتربت من الحسم

الامن 16 أغسطس 2015 0 125
الجيش الاميركي: معركة استعادة الرمادي اقتربت من الحسم
+ = -

أيد الجيش الأميركي، المعلومات التي اكدت تحقيق القوات العراقية تقدما سريعا باتجاه مركز الرمادي بموجب خطة محكمة، يأتي ذلك مع تواصل الضربات البرية والجوية على فلول داعش وتكبيدهم خسائر كبيرة بالارواح والمعدات في قواطع عمليات الانبار ونينوى وشمال صلاح الدين وغرب كركوك.. هذه الاحداث اجبرت العشرات من قياديي الدواعش على الهروب باتجاه سوريا.. وبسبب اتساع ظاهرة رفض الاهالي وتشكيلهم حركات سرية مناهضة لتلك العصابات عمد عناصرها الى ابتكار طرق اعدام بشعة للمعارضين بتمزيق اجسادهم وتعليقها على اعمدة الكهرباء وهم احياء ومن ثم التمثيل بالجثث، وشملت هذه الجرائم النساء الرافضات “لجهاد النكاح”.

القيادة الاميركية

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية الكولونيل بسلاح الجو بات رايدر، في حديث متلفز: ان القوات العراقية تحرز تقدما بجهودها الرامية الى عزل فلول داعش في الرمادي وتخطت منتصف الطريق في عملية تطويقهم، موضحا ان الهدف هنا هو قطع خطوط اتصالات داعش لمنع اعادة الإمداد والتعزيزات.وأضاف رايدر ان القوات العراقية نفذت أعمالا شاقة وخطرة لتطويق المدينة، مشيرا الى ان الدواعش يحاولون ابطاء تقدم القوات العراقية بالعبوات الناسفة والمتفجرات البدائية وسيارات مفخخة يقودها انتحاريون، مشيرا الى ان القوات العراقية استخدمت الجرافات المدرعة وغيرها من المعدات المتخصصة لإزالة المتفجرات.وبين رايدر ان العراقيين يواصلون المضي قدما في تنفيذ هذه العملية المعقدة بخطة جيدة ينفذونها وفقا لجدول زمني وضعوه لأنفسهم، لافتا الى ان الهدف هو محاصرة الرمادي تماما تمهيدا لمرحلة استعادة السيطرة على المدينة التي تمثل مركز محافظة الأنبار.

قاطع الانبار

واستطاعت القوات الأمنية خلال عمليات تقدمها، شرقي الرمادي تدمير 51 هدفا متنوعا بينها اوكار ومضافات ومنصات اطلاق صواريخ واليات ثقيلة.. بحسب قائد الشرطة الاتحادية رائد شاكر جودت، الذي اكد ان هذه القوات وبإسناد الحشد الشعبي قتلت خلال التقدم 29 ارهابيا في مواجهات ضمن منطقة حصيبة (7 كم شرقي الرمادي).

الى ذلك قال مصدر امني ان قصف الطيران بالتنسيق مع القوات البرية على موقعين للعصابات احدهما مقر والاخر ملعب لكرة القدم يتدرب فيه الدواعش بمنطقة الدولاب ضمن مدينة هيت اسفر عن مقتل عشرات الارهابيين بينهم القيادي (ابو انس الشامي سوري الجنسية).

كما اعلن قائد الفرقة السابعة نومان الزوبعي عن تدمير ثلاث مركبات لـ»داعش» وقتل من فيها في جزيرة البغدادي، مؤكدا ان قيادة الفرقة تتابع تحركات العدو في حديثة والبغدادي وكبدته خسائر فادحة.في غضون ذلك عثرت قوة من مجلس عشائر الانبار على معمل لصناعة العبوات والبراميل المتفجرة تحت الأرض في صحراء قضاء القائم يحوي 30 برميلا ملغوما كانت معدة لاستهداف القوات الأمنية ومواطني المحافظة.

محور نينوى

واشارت حصيلة نهائية لقصف الطيران لمصفى القيارة جنوب الموصل الى تدمير عشرات الصهاريج المحملة بالنفط.

وقال العميد محمد الجبوري من شرطة نينوى لمراسلة الصباح: ان التحالف الدولي دمر 32 صهريجا بقصف استهدف المصفى ومنازل قريبة يسكنها الدواعش بالقيارة فضلا عن قتل نحو 20 ارهابيا داخل المصفى، واوضح الجبوري ان عشرة منازل احترقت جراء انفجار الصهاريج وقتل فيها 46 داعشيا اخر بينهم عرب الجنسية كانوا يسكنونها.

تمزيق اجساد المعارضين

وردا على اتساع ظاهرة الرفض وتشكيل حركات سرية مناهضة للارهاب.. قام الدواعش باختطاف العشرات من اهالي هيت وكبيسة غرب الرمادي وقتلوا اثنين منهم امام ذويهم بتهمة تشكيل خلايا سرية تتولى اغتيال عناصر وقيادات تلك العصابات.

وفي قضاء الحويجة اعدمت تلك العصابات امام جامع يثرب الشيخ عامر الجناح، الذي رفض تواجدها في خطبة امس الاول الجمعة من خلال ربط اطرافه بسيارتين تسيران باتجاهين متعاكسين امام المواطنين في سوق الحويجة الكبير.كما قتل الارهابيون 23 امام جامع معارضا في محافظة نينوى.

التي شهدت ايضا صباح امس اعدام 15 امرأة وسط الموصل بسبب رفضهن ممارسة جهاد النكاح.

وقام الدواعش بالتمثيل بجثة الاستاذ الجامعي عزيز فخري في حي البكر على خلفية رفضه تواجدهم في قضاء الشرقاط الذي شهد ايضا فجر امس اعدام أربعة شباب ثلاثة منهم أشقاء في حي المعارض وسط القضاء وتعليق جثثهم على اعمدة الكهرباء.

شاركنا الخبر
احدث الاضافات
آخر الأخبار