عقيل جمعه عبد الحسين الموسوي
عقيل جمعه عبد الحسين الموسوي

مقتل 70 داعشيا

الامن 17 يوليو 2015 0 115
مقتل 70 داعشيا
+ = -

أعلنت خلية الصقور الإستخبارية التابعة لوزارة الداخلية، قتل أكثر من 70 ارهابيا من عصابات داعش في قصف اوكارهم بقضاءي القائم وهيت غربي محافظة الانبار .

وذكر بيان لها انه “ومن خلال مراقبة دقيقة للخلية لموقع قيادي داعش في القائم اتضح دخول عجلات تحمل ارهابيين من سوريا الى القائم باعداد ملحوظة وبتاريخ ١٣/٧/٢٠١٥ ، تحركت بعض العجلات محملة بمجموعة من الارهابيين برتل مكون من عشر عجلات بعضها ملغومة و6 انتحاريين، وبعد خروجها من القائم وبتنسيق مع القيادة المشتركة وطيران القوة الجوية تم استهداف العجلات اعلاه وتدميرها بالكامل”.

وأشارت الى ان “من أهم القتلى في هذه العملية، اﻻرهابي ابو هاجر الشيشاني، والمدعو ابو ياسر السوري، والمدعو ابو نمر الليبي”.

وتابع البيان “كما تمكنت خلية الصقور وفي عملية ثانية من معالجة مقر القيادة الذي انطلقت منه العجلات يوم 13/7 من خلال توجيه ضربة موجعة بالتنسيق مع القوة الجوية، حيث تبين ان هذا المقر الذي يقع في حي الجمعية بالقائم وهو للقيادات العسكريه لتنظيم داعش الارهابي، وأدت العملية الى مقتل بين 48 ارهابياً، اغلبهم من الاجانب”.

وأوضح أن “من اهم القتلى في هذه العملية، المدعويين ابو هاجر النجدي مغربي الجنسية مسؤول المقر اعلاه، وابو عبدالله سعودي الجنسية مسؤول التجهيز في ولاية الفرات، و ابو حذيفة السعودي المسؤول الشرعي والتثقيفي للانتحاريين في المقر.

وأشارت خلية الصقور الى انها “تمكنت خلية من استهداف مضافة الانتحارين (مضافة ابو مريم المهاجر) وهو المقر الذي من خلال تم استهداف مدينة بغداد ببعض العجلات الملغومة في الاشهر السابقة ، حيث تم توجيه ضربة جوية بصواريخ موجهة قبل منتصف الليل من يوم 14-7-2015 ادت الى انفجارات داخل المقر في قضاء هيت / منطقة المحمدي وتفجير احزمة ناسفة وعدد من قناني سي فور السائل ، اسفرت عن قتل 25 ارهابيا”.

 

وذكر البيان ان “من أهم القتلى في هذه العملية المدعويين أبو رضوان الانصاري وهو عراقي الجنسية يسكن الغزالية يعمل على تجهيز الانتحارين الى مدينة بغداد، و ابو قاسم السوري انتحاري عمره 25 سنة، و ابراهيم ابو قسورة نائب مسؤول شمال بغداد، وابو دجانة العراقي وهو يقوم بعمل استطلاع الاماكن المراد تفجيرها والمدعو ابو محمد الخضرمي وهو يمني الجنسية من مجموعة ماجد الماجد سابقا ثم بايع داعش وتم تنصيبه مسؤولا عن التخطيط لعمليات انتحارية في بغداد وبعض العواصم الاخرى”.

شاركنا الخبر
احدث الاضافات
آخر الأخبار